يافة الناصرة

تقع قرية يافة الناصرة في الجليل الأسفل، بمحاذاة مرج ابن عامر، مدينة الناصرة و المجيدل. يبلغ عدد سكان القرية أكثر من 17,000 نسمة. جزء كبير من سكان البلدة اليوم هم أحفاد الفلسطينيين النازحين داخليا من عام 1948 والبدو. فرع “مهباخ – تغيير” يعمل في حي “مراح الغزلان”، الذي يبلغ تعداد سكانه أكثر من 4,000 نسمة.يعاني العديد من سكان هذا الحي من الفقر ونقص الخدمات التعليمية والبلدية والبنية التحتية. يحد الحي كل من الأحياء: منزل النور و الوادي الخارجي.

يعمل مركز التعليم مع 68 طفلا و 17 فتاة مراهقة. عدد الطلاب الأكاديميين هو 11 طالب. يعمل الطلاب الأكاديمي كمرشدين في المركز وهم المسؤولون عن تنظيم وإدارة الفعاليات اليومية خلال اللقاءات، بالإضافة الى الايام الجماهيرية، التي تتلقى إقبال واسع بشكلٍ دائم من قبل أعداد كبيرة من الأطفال وأسرهم. كان الموضوع الرئيسي لأحد الأيام الجماهيرية التي نفذت هو التقاليد المحلية، حيث تضمن ورش الحرف الفلسطينية المحلية، حفل زفاف تقليدي وكميات كبيرة من الأطعمة التقليدية؛ كما تم إستضافة متحدث  قام بتعلم الأطفال عن تاريخ القرية قبل وأثناء وبعد عام 1948.

لمركز يافة الناصرة يوجد لجنة توجيه فعّالة، المكونة من امهات ومتطوعات اخريات. تحت قيادة المركزة منى عروك انخرطت اللجنة التوجيهية في فعاليات ومشاريع جديدة ومثيرة ، مع 10 من الأعضاء الفعّالين الذين أخذوا دورات في نسج السلال والحرف التقليدية الأخرى والآن يبيعونها  في البلدة. كما أسست اللجنة التوجيهية لنظام “المصرف الإجتماعي” حيث يساهم كل عضو ب-20 شيكل إلى وعاء مرة واحدة في الشهر. حيث تقوم في كل شهر إمرأة  واحدة بتلقي هذا المال لاستخدامه كتقدير لها على جهودها. حتى الآن، كانت المبادرة ناجحة جدا، ومكنّت النساء من أن يكنّ على قدرٍ من الاستقلال المالي حيث يعتبر هذا الشيء نادرًا في المجتمع المحلي ليافة الناصرة.

لمعلومات إضافية  أو للاشتراك في الفعاليات، الرجاء التوجه الى مركزة مشروع ” مهباخ – تغيير” في يافة الناصرة.

Comments are closed.