History

تأسست جمعيّة مهباخ-تغيير على يد مجموعة من الطلاب الأكاديميين في القدس عام 1998، الذين تأثروا من الحملات ضد إرتفاع أسعار الرسوم الدراسية، كان هذا الإضراب أطول إضراب طلابيّ في تاريخ إسرائيل. آمن الطلاب أن الطاقة والقوة النابعة من حماسهم  ينبغي أن تستخدم بهدف تحقيق المصلحة العامة وإحداث تغيير إجتماعي بدلاَ من معالجة القضايا التي تؤثر عليهم بشكل مباشر. بدايةَ تطوع الطلاب في حي كاتمونيم  في القدس، بعد إستشارة المقيمين في الحي، أدرك الطلاب حاجة الأطفال لبيئة تعليمية وإجتماعية لأوقات بعد الظهر في الأحياء المهمشة.

مركز التعليم الذي أُسس للأطفال أصبح مركزَا للفعاليات الإجتماعية في الوقت الذي اصبح الأهل فيه شركاء في تجربة أطفالهم التعليمية. هذه المشاركة أدت إلى إستمرار المشروع، بالرغم من عدم وجود موارد وإهمال البلدية الذي واجهه المقيمين، كما وساعدت في عملية تقويم المجتمع. في نهاية المطاف أدت هذه العملية إلى تأسيس نموذج مركز التعليم.

مركز التعليم، والذي أصبح لب جمعية مهباخ-تعيير، قدم للأطفال والشباب إرشادات ودروس منهجية ولامنهجية؛ كما وشجع إشراك السكان البالغين في العملية التربوية، وبالتالي تقويم المجتمع ككل. تم تطوير هذا النموذج وفقًا لمبادئ التعليم النقدي وملائمتها للأوضاع القائمة في إسرائيل من قبل خبراء في مجال التعليم. حاليا تعمل مهباخ-تغيير في 7 مراكز، تخدم أكثر من 600 طفل وأسرهم وتسهل عمل وتدريب أكثر من 150 طالب أكاديمي في البلاد.

من خلال عملها مهباخ-تغيير تشجع الخطاب البديل والذي ينطوي على تفهم الاحتياجات وأوضاع “الأخر”، تغذية الهوية الذاتية بشكل إيجابي وتشجيع التضامن داخل المجتمع والشراكة القائمة على إحترام حقوق الإنسان.

Comments are closed.